شبكة حبي لك المنتدى

للتسجيل اضغط هـنـا

اضغط هنا لمشاهدة آخر المشاركات بالمنتدى


التغريدات والاهداءات

قديم 15-02-2010, 08:22 PM   #1

 رقم العضوية : 31400
 تاريخ التسجيل : 16 - 1 - 2010
 الإقامة : الرياض
 الحالة الاجتماعية : عازب
 الجنس : ذكر
 الدولة : السعودية
 المشاركات : 1,639
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 0
 عدد النقاط : 40
 تقييم المستوى : شي ماشفتوه is on a distinguished road

شي ماشفتوه غير متواجد حالياً

إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى شي ماشفتوه إرسال رسالة عبر Skype إلى شي ماشفتوه

افتراضي عيد الحب مةحقيقته وحك


عيد الحب: حقيقته وحكمه
1628

مصطفى بن سعيد إيتيم
ملخص الخطبة
1- كمال الدين وتمام النعمة. 2- محاسن الإسلام. 3- مكر اليهود والنصارى بالأمة الإسلامية. 4- حال المسلمين اليوم. 5- حقيقة عيد الحب وحكمه. 6- تحريم موالاة الكفار والاحتفال بأعيادهم. 7- ضلال عقيدة النصارى. 8- معنى الحب في الإسلام. 9- تلبيس أعداء الدين.
أما بعد: فاتقوا الله -عبادَ الله- حقَّ التقوى، فتلكم هي الجُنَّة، وراقبوه في السر والنجوى، فذلكم طريق الجَنَّة.
أيها المؤمنون، إن الله سبحانه قد حبانا بدين عظيم، وهدانا إلى صراط مستقيم، فيه الغُنيةُ والكفاية، وبه السعادة والهداية، منه الأمن والسلام، وإليه الحبُّ والوئام، من أقبل عليه أعزَّه الله بقدر ما تمسَّك وأخذ، ومن أعرض عنه أذلَّه الله بقدر ما ترك وجحد.
إن الدين قد كمُل بالإسلام، فلا نفتقر بعده إلى رأيِ مخترِع ولا هوى مبتدِعٍ ولا تصويت مقنِّنٍ مشرِّع، وإن النعمة قد تمَّت بالإيمان، فاكتملت الفرحة وتمَّ السرور فلا نحتاج بعد ذلك إلى موسم بدعي ولا عيد مفرِّح، اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينًا [المائدة: 3].
ديننا -أيها المؤمنون- خير الأديان وأفضلها، وأتمُّ الشرائع وأكملها، جمع بين مصالح الأولى والأخرى؛ خدم الروح ولم يغفل الجسد، وأمَّ الآخرة ولم يهمل الدنيا، قال تعالى: وابتغ فيما آتاك الله الدار الآخرة ولا تنس نصيبك من الدنيا [القصص: 77].
ديننا -أيها المؤمنون- دين الوسطية؛ لا إفراط فيه ولا تفريط، ولا إسرافَ ولا تقتير، لا غواية فيه ولا رهبانية، ولا غلوَّ ولا تقصير، وكذلك جعلناكم أمة وسطًا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدًا [البقرة: 143].
فبالله عليكم، كيف يرضى المسلم لنفسه أن يضيِّع هذه المكانة التي جعلها الله بين يديه، وأن يرضى بالهوان والكتاب والسنة نصبَ عينيه؟! أم كيف يرضى لنفسه الأبيّة أن يكون مقودًا بعدما كان قائدًا، وأن ينقلب مقلِّدًا بعدما كان مرشدًا؟ كيف يرضى لنفسه أن يصبح ضالاً بعدما كان دالاً، وأن يصير عبدًا منفِّذا بعدما كان سيّدًا؟ ولكنه قول النبي : ((لتتبعُنّ سَنَنَ من كان قبلكم، شبرًا بشر، وذراعًا بذراع، حتى لو دخلوا جحر ضبّ تبعتموهم))، قالوا: يا رسول الله، اليهود والنصارى؟ قال: ((فمن؟!))[1].
أيها المسلمون:
ليس بخاف عليكم مكرُ اليهود والنصارى بالأمة الإسلامية، ومحاولتُهم القضاء على قيمها ومبادئها الأخلاقية، إنهم يبذلون في سبيل ذلك أعزَّ أوقاتهم وأنفسَ أموالهم، سخّروا لذلك العقول والطاقات، وسطَّروا المناهج والمخططات، ولقد -والله- أصابت سهامهم، وأثخنت رماحهم، كيف لا؟! والسنة الكونية تقرِّر أن من جدَّ وجد، ومن زرع حصد. فصرنا اليوم نرى مظاهر ما كنا نراها بالأمس القريب، صرنا نرى التفنّن في السفور والإمعان في التبرّج، صرنا نرى الجرأة على الدين والتبجّح بالمعاصي، ناهيكم عن التشكيك في ثوابت هذه الأمة، وزعزعة مبادئها وأصولها.
اذكروا معي -رحمكم الله- قبل بضع عشرة سنة كيف كانت المبادئ الأخلاقية والقيم المرضية منتشرة في المجتمع، كان الحياء والعفاف هو السائد في هذا المجتمع، كان الشاب لأن يحمل فوق ظهره جبلاً أهونُ عليه من أن يراه من يعرفه يمشي مع فتاة، وكذا شأنها هي بل أشد؛ إذا دخلا حيًا من الأحياء طردهما سكانُه، وإذا مشيا بين الناس كان شزَرُ أعينهم إليهما أشدَّ عليهما من الكلام اللاذع، ثم انظروا إلى ما صرنا إليه اليوم، واعتبروا يا أولي الألباب.
وها هي جيوش الكفر وجنود الإلحاد تَكِرّ من جديد، وتروّج لعيد ما أمكَرَه من عيد، عيدٍ سموه بغير اسمه تدليسًا وتلبيسًا، سمّوه باسم شريف، ليروج على التقي النقي العفيف، سموه عيد الحب وهو في الحقيقة عيد الخنا والرذيلة والعهر، ينشرون الرذائل في أثواب الفضائل، وهذه سنة إبليسية قديمة، فضحها الله في كتابه، وكشف أمرها لعباده، فقال عن مكر إبليس بأبينا آدم وأمنا حواء: وقاسمهما إني لكما لمن الناصحين [الأعراف: 152].
فاحذروا أيها المسلمون، احذروا المضِلَّ الخائن الذي يأتي في لباس الناصح الأمين، إنه لو جاء في ثوبه، ما أدرك مطلوبه ولا وصل إلى إربه، ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين [الأنفال:30].
فهل تعرفون حقيقة هذا العيد الفسقي البدعي الكفري؟! أتدرون قصته وتاريخه؟!
زعموا أن الرومان الوثنية كانت تحتفل في يوم 15 فبراير من كل عام، وكان هذا اليوم عندهم يوافق عطلة الربيع، وفي تلك الآونة والنصرانية في بداية دعوتها أصدر الإمبراطور كلايديس الثاني قرارا بمنع الزواج على الجنود، وكان رجل نصراني راهب يدعى فالنتاين تصدى لهذا القرار، فكان يبرم عقود الزواج خُفيةَ، فلما افتضح أمرُه حُكم عليه بالإعدام، وفي السجن وقع في حب ابنة السجّان، وكان هذا سرًّا لأنَّ شريعة النصارى تحرّم على القساوسة والرهبان الزواج وإقامة علاقات عاطفية، ولكن شفع له لديهم ثباتُه على النصرانية، حيث عرض عليه الإمبراطور أن يعفوَ عنه على أن يترك النصرانية ويعبُد آلهة الرومان، ويكون لديه من المقربين ويجعله صهراً له، إلا أنه رفض هذا العرض وآثر النصرانية، فأُعدم يوم 14 فبراير عام 270ميلادي ليلةَ 15 فبراير عيد الرومان، ومن ذلك الحين أطلق عليه لقب القديس. وبعدما انتشرت النصرانية في أوربا أصبح العيد يوم 14 فبراير، وسمي بعيد القديس فالنتاين، إحياءً لذكراه، لأنه فدى النصرانية بروحه، وقام برعاية المحبين زعموا.
هذه هي قصة هذا العيد، ومع ذلك وللأسف الشديد غُرِّر بكثير من الشباب والفتيات لضعف إيمانٍ من بعضهم وجهلِ وغفلة من آخرين، ونقص توجيهٍ وإرشادٍ من الدعاة الناصحين، غُرّر بهم فاغترّوا بهذا العيد، وراحوا يحتفلون به ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
ومن مظاهر ذلك لبسُ الفساتين الحمراء، وانتشار الورود الحمراء، وتبادل التهاني والتحيات، والهدايا والبرقيات، وتذكر الزوجات والخليلات، بل عَدُّوا ذلك من علامات الإخلاص في الحب، وأن من لم يهنِّئ زوجته في ذلك اليوم، أو لم يهد لها هدية فليس بمخلص لها في حبها، فإلى الله المشتكى.
ألا فليعلم هؤلاء وليعلم كل مسلم أن الاحتفال بهذا العيد من أعظم البدع الكفرية، وأنه محرّم في دين الإسلام، لا خلاف في ذلك بين أهل العلم المعتبرين، إنه لو كان هذا العيد من إحداث المسلمين لكان الاحتفال به حرامًا لقوله : ((من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد))[2]، ولقوله لما جاء إلى المدينة ووجد أهلها يلعبون في يومين هما من أعياد الجاهلية: ((إن الله قد أبدلكم بهما خيرًا منهما: يوم الأضحى ويوم الفطر))[3]، قال الحافظ ابن حجر رحمه الله: "استُنبِط منه كراهة الفرح في أعياد المشركين والتشبه بهم، وبالغ الشيخ أبو حفص الكبير النسفي من الحنفية فقال: من أهدى فيه بيضة إلى مشرك تعظيما لليوم فقد كفر بالله تعالى"[4].
إنه -يا عباد الله- لو كان هذا العيد من ابتداع المسلمين لكان الاحتفال به حرامًا فكيف وهو من ابتداع الكافرين الضالين؟! أما كفى العلماء والدعاةَ إلى الله -يا عباد الله- أن يحاربوا البدع التي أحدثها المسلمون بعد نبيهم، حتى نشغلهم بالبدع التي أحدثها المشركون في أديانهم؟!.
فاتقو الله رحمكم الله، اتقوه وابتغوا رضاه، واجتنبوا سخطه.
أقول ما تسمعون، وأستغفر الله لي ولكم ولسائر المسلمين من كل ذنب، فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.





ud] hgpf lmprdrji ,p;







من مواضيعي
0 أمثال لا احترمها
0 مخدرات ومسكرات
0 قصص المخدرات ولعل ماقلت الكفاية والفائده لكم
0 قصص مخدرات محزنه
0 لم يمنعة الشهر الكريم من توزيع المخدرات
0 المخدرات وقصصها
0 طالب يروج المخدرات في الحقيبة المدرسية
0 سرقات واوكار ومخدرات
0 ضبط 1700 مطلوب
0 انتقام من طليقته
0 مأسي المخدرات
0 المخدرات والمسكرات
0 اب ينحر أطفاله
0 عبير والمخدرات
0 عدام مروج مخدرات في الخليج
0 كعبةايران
0 عيش الحياة
0 كيف تعرف ان لديك نقص الفيتامينات
0 خطورة الافطار على السكريات
0 العناية بطفل حديث الولاده
0 كلمة موجهة لأسرة الطفل المعاق سمعياُ
0 معاني اسماء الاولد في علم نفس
0 ثمر الاستقامة
0 متحان اليوم ومتحان الغد
0 عيد الحب مةحقيقته وحك


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 16-02-2010, 12:09 AM   #2

 رقم العضوية : 29128
 تاريخ التسجيل : 23 - 12 - 2009
 الإقامة : abu-mt3b Land "
الهواية : only me
 المهنة : university student"
 الحالة الاجتماعية : عازبة
 الجنس : أنثى
 الدولة : السعودية
 المشاركات : 81
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 0
 عدد النقاط : 40
 تقييم المستوى : just a human is on a distinguished road

just a human غير متواجد حالياً

افتراضي رد: عيد الحب مةحقيقته وحك

جزاك الله خيرا
وهدى الله الجميع للتمسك بالشخصيه الاسلامية الصحيحه
وألا يكونوا إمعات يتبعون الغرب في كل شي"







من مواضيعي
0 حتى سواقه داهيـــــــــــــه...}
0 وفاه عضوه عمرها23سنه...لاحول ولاقوه إلا بالله


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
قديم 16-02-2010, 02:37 PM   #3

 رقم العضوية : 31400
 تاريخ التسجيل : 16 - 1 - 2010
 الإقامة : الرياض
 الحالة الاجتماعية : عازب
 الجنس : ذكر
 الدولة : السعودية
 المشاركات : 1,639
عدد الاعجابات التي تلقيتها : 0
 عدد النقاط : 40
 تقييم المستوى : شي ماشفتوه is on a distinguished road

شي ماشفتوه غير متواجد حالياً

إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى شي ماشفتوه إرسال رسالة عبر Skype إلى شي ماشفتوه

افتراضي رد: عيد الحب مةحقيقته وحك

يسلموووو على المرور







من مواضيعي
0 أمثال لا احترمها
0 مخدرات ومسكرات
0 قصص المخدرات ولعل ماقلت الكفاية والفائده لكم
0 قصص مخدرات محزنه
0 لم يمنعة الشهر الكريم من توزيع المخدرات
0 المخدرات وقصصها
0 طالب يروج المخدرات في الحقيبة المدرسية
0 سرقات واوكار ومخدرات
0 ضبط 1700 مطلوب
0 انتقام من طليقته
0 مأسي المخدرات
0 المخدرات والمسكرات
0 اب ينحر أطفاله
0 عبير والمخدرات
0 عدام مروج مخدرات في الخليج
0 كعبةايران
0 عيش الحياة
0 كيف تعرف ان لديك نقص الفيتامينات
0 خطورة الافطار على السكريات
0 العناية بطفل حديث الولاده
0 كلمة موجهة لأسرة الطفل المعاق سمعياُ
0 معاني اسماء الاولد في علم نفس
0 ثمر الاستقامة
0 متحان اليوم ومتحان الغد
0 عيد الحب مةحقيقته وحك


 
رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

مواضيع مشابهه في المنتدى الاسلامي العام



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل الحب الثانى يمحى الحب الاول؟؟ ضحيه كبرياء منتدى العام والمعلومات 18 05-12-2010 11:23 AM
أجمل وأرق كلمات الحب كلمات بعض اغاني الحب لعبد الحليم حافظ امير الرومانسيه احلا كلام منتدى الخواطر و عذب الكلام 10 22-09-2010 09:07 PM
الحب.. تعريف الحب..انواع الحب... حورية المنتدى منتدى العام والمعلومات 10 09-02-2010 04:16 PM
رسايل الحب و عالم الحب و العشق /لعيونكم فقط همس الورد رسائل و مسجات جوال 8 21-12-2009 11:26 PM
هل مارستوا الحب ؟؟ ما احلى من الحب الا الحب؟؟؟ المولع منتدى الحياة الزوجية و المتزوجين 6 08-12-2009 08:14 AM


شرح طلب كلمة المرور من هنا


الساعة الآن 06:04 PM.